• الرياضات الروحيّة الإغناطيّة يمكنكم أن تتمتعوا بصحبة الربّ؛ عبر رياضة روحيّة تمتد لأربعة وثلاثين أسبوعًا. أو رياضات متنوّعة في الأزمنة الليتورجيّة الكُبرى. بالإضافة إلى العديد من المواضيع الإغناطيّة المتنوّعة
  • أُشاهد أُعيد إلى ذاكرتي النِعَم التي نلتها، من خلقٍ وفداءٍ وهباتٍ خاصّة. وأقدّر بكثير من الشعور ما أكثر ما أنعم الله ربنا عليّ، وما أكثر ما وهبني مما عنده، ثم ما أشدَّ رغبة الربّ أن يهبني ذاته ما أستطاع، وفقًا لتدبيره الإلهيّ. ر.ر، 234
  • أُحبّ أتأمّل كيف أن الله يسكن في المخلوقات: ففي العناصر بهبة الوجود، وفي النباتات بالنمو، وفي الحيوانات بالحس، وفي البشر بهبة الفهم، وفيّ إذًا بهبة الوجود والحياة والحس والفهم، كذلك كيف أنّه يجعل مني هيكله، وقد خلقني على مثال عزّته الإلهيّة وصورتها. ر.ر، 235
  • أخدم أعتبر كيف أنّ الله يعمل جاهدًا ويسعى لأجلي في جميع المخلوقات الّتي على وجه الأرض، أي كيف أنّه يتصرّف كمن يعمل جاهدًا في السموات والعناصر والنباتات والثمار والقطعان؛ واهبًا لها الوجود والبقاء والحياة والحس، إلخ ... ر.ر، 236

نتذكّر ونتأمّل

نقدّم لكم هذه الوقفة الروحيّة التقليديّة والبسيطة، وهي عبارة عن تسعاويّة بمناسبة الذكرى المئويّة الثانيّة لإعادة تأسيس الرهبانيّة اليسوعيّة، في السابع من آب "أغسطس" (١٨١٤ - ٢٠١٤). 
وسنكون متّحدين مع جميع اليسوعيّين وشركائنا العلمانيّين في العالم، فهم بدورهم يرفعون هذه الصلوات معنا من أجل هذه الذكرى العزيزة على قلوبنا. 

 

سنتبع في هذه الوقفة الروحيّة إيقاع الصلاة المُقترحة، وسنحافظ على بساطتها، وهي بساطة الحضور أمام الله شاكرين ممتنّين لأمانته لنا. لكن هذا لا يعني ألّا  نضيف لمستنا الشخصيّة. قد تعرف هذه الوقفة نوعًا من الخلوة الفرديّة، أو الصلاة الجماعيّة إن كانت الظروف تسمح (فرقة صلاة، أخويّة...). 

 

 

        ملاحظة :

       يمكنكم تحميل التأمّلات كاملةً بصيغة "pdf"، مع الصورة عبر الرابط الموجود في أسفل كلّ صفحة من صفحات هذه الرياضة.

       إنّ تواتر هذه الوقفة الروحيّة ومن وحي اسمه يمتدّ لفترة تسع أيّام سيبدأ نشر اليوم الأوّل، يوم ٢ آب "أغسطس". (نقترح أن تخصّصوا فترة تأمّل يوميّة، لكن نرجو أن نتحلّى بالحِكمة الروحيّة أيضًا، فنعرف كيف نُأقلِم صلاتنا، ونتأقلم مع ظروفنا).

 

الصور بعدسة طوني حمصي اليسوعيّ

اليوم الأوّل

تأسيس الرهبانيّة اليسوعيّة

RS-01-S

اضغط على الصورة لمتابعة التأمّل...

 

 

* نتذكّر ونتأمّل...


عجائب الخالق الّذي قال لهذه الرهبانيّة
الصغيرة كوني فكانت. 

 

 


 اليوم الثاني

الروحيّة الروحيّة 

RS-02-S

اضغط على الصورة لمتابعة التأمّل...

 

 

 

 

* نتذكّر ونتأمّل...


دعوة الآب لكلّ واحدٍ منّا ليحيا
حرّيّة الأبناء. 

 

اليوم الثالث

اتّحاد القلوب والأفكار

RS-03-S

اضغط على الصورة لمتابعة التأمّل...

* نتذكّر ونتأمّل...


دعوة الآب لنا لنكون واحدًا،
كما هو والآب واحد. 

اليوم الرابع

التواضع

RS-04-S

اضغط على الصورة لمتابعة التأمّل...

* نتذكّر ونتأمّل...


دعوة الآب لنا لنكون متواضعين،
كما كان متواضعًاعندما قبل طوعًا
أن يأخذ صورة العبد ويحلّ بيننا. 

اليوم الخامس العطاء دون حساب

RS-05-S

اضغط على الصورة لمتابعة التأمّل...

* نتذكّر ونتأمّل...


دعوة الرّب لنا لنكون أسخياء، كما كان كريمًا
وهّابًا منذ البدء وإلى أبد الدهور، ولم يبخل
بأن يفتدينا بجسده

 

اليوم السادس  قراءة علامات الأزمنة

RS-06-S

اضغط على الصورة لمتابعة التأمّل...

* نتذكّر ونتأمّل...


دعوة الرّب لنا لنكون أنبياء، كما كان هو نبيًّا
لا يقرأ علامات الأزمنة وحسب، بل يقود
شعبه نحو تحقيق الملكوت
.

 

اليوم السابع

قراءة علامات الأزمنة

RS-07-S

اضغط على الصورة لمتابعة التأمّل...

* نتذكّر ونتأمّل...


دعوة الرّب لنا لنكون حجار الكنيسة الحيّة،
فهو البنّاء الأعظم، الّذي يدعونا لبناء
ملكوته على الأرض
.

اليوم الثامن

قراءة علامات الأزمنة

RS-08-S

اضغط على الصورة لمتابعة التأمّل...

* نتذكّر ونتأمّل...


دعوة الرّب لنا لنكون على صورته مُحبّين غافرين
رحومين في رسالتنا وحياتنا وصلاتنا
.

اليوم التاسع

قراءة علامات الأزمنة

RS-09-S

اضغط على الصورة لمتابعة التأمّل...

* نتذكّر ونتأمّل...


دعوة الآب لرهبانيتنا، ومؤسّساتنا، ورهباننا،
وشركائنا العلمانيّين، وكيف أنّنا وبسبب وجود
هذه الرهبانيّة الصغيرة، نُحقّق مشيئته
لنا على الأرض
.


 

 

 

 

 

                 
             MRL-002 MRL-001  MRL-003 MRL-004  MRL-005   MRL-006 MRL-007   
  خدمة رسالة الصلاة

والكلمة صار بشرًا

تأمّلك الإغناطي اليوميّ مواضيع إغناطيّة  صلوات يسوعيّة مواضيع روحيّة مواضيع إيمانيّة  
Layouts
Colors